«الرام للصناعات الدوائية تتبرع بـ 15 الف دينار لـ «الحسين للسرطان

عمان-الدستور-كمال زكارنة

وقعت سمو الأميرة دينا مرعد، المدير العام لمؤسسة الحسين للسرطان مع رئيس مجلس إدارة شركة الرام للصناعات الدوائية محمود محمد رشدي النجمي مذكرة تفاهم يقوم بموجبها بالتبرع للمؤسسة -من خلال برنامج التسمية والتشريف- بمبلغ 15 ألف دينار لتسمية غرفة فحص للمرضى في مشروع التوسعة الجديدة لمركز الحسين للسرطان التي تسعى المؤسسة إلى استكمالها لاستيعاب الأعداد المتزايدة من مرضى السرطان من الأردن والوطن العربي. وقالت سموها اننا نقدر في مؤسسة ومركز الحسين للسرطان هذا الدعم الخير من السيد محمود النجمي، فلا شك أن هذا الدعم سيحقق العديد من آمال المرضى من الأردن والوطن العربي بتلقي العلاج في واحد من أفضل مراكز علاج مرض السرطان على مستوى العالم والمنطقة. من جانبه أشار النجمي إلى أن الشركة، تقوم جنباً إلى جنب مع شركات ومؤسسات القطاع الخاص، بدور هام وفعال في تقدم وتطور كافة مناحي الحياة في المملكة، مؤكدا الدور الهام للمسؤولية المجتمعية كعامل رئيس في عملية التنمية المستدامة، إذ إن هنالك العديد من القضايا المتعلقة بالتنمية لا يمكن تحقيقها الا بالتعاون المثمر وتعزيز الجهود المشتركة ما بين مؤسسات القطاع الخاص. وقال تتطلع شركة الرام مستقبلاً إلى انتهاج مسيرة جديدة تقوم على توحيد جهود الشركات والمؤسسات العاملة في القطاع الخاص من اجل توسيع قاعدة تطبيق مجالات المسؤولية المجتمعية.

 

افتتاح أول محطة لاستخدام الطاقة الشمسية للتسخين في القطاع الصناعي

افتتح وزير البيئة الدكتور طاهر الشخشير، مشروع التسخين بالطاقة الشمسية الذي اعتمدته شركة الرام للصناعات الدوائية، ويعتبر المشروع الاول من نوعه للاستخدام الصناعي في الاردن، حيث سيوفر تكلفة 40 بالمئة سنويا في تشغيل بويلر الشركة باستخدام تكنولوجيا الفريزنل الموردة من ألمانيا بديلا عن المحروقات والديزل. 

635674906324528195

وقال الشخشير إن الزيادة المضطردة والمستمرة في أسعار الطاقة تؤثر سلبا على قدرة الصناعات الاردنية في التنافس على المستوى الاقليمي والدولي، الى جانب شح الموارد البيئية في الاردن ووضعها تحت خطر الاستنزاف، مشيرا الى ان التجربة اثبتت في مشروع التسخين بالطاقة الشمسية أنه يمكن تحسين فعلا القدرة التنافسية للصناعات الاردنية. واعتبر في كلمة له خلال الافتتاح، هذا المشروع خطوة مهمة لجعل الاقتصاد الاردني أكثر اخضرارا وللحفاظ على موارد الاردن، موضحا ان المشروع يعتبر رسالة مهمة للشركات والمؤسسات لاعتماد مشاريع مشابهة لعوائده الاقتصادية والبيئية. وأشار وزير البيئة إلى ان ايجابيات المشروع تتمثل في خفض تكاليف الطاقة في الشركة، حيث يساهم المشروع في توفير تقنيات عديمة الانبعاثات، مما يجعل الصناعة الاردنية أكثر استدامة ويصنع فرص عمل في السوق المحلي. بدوره، قال رئيس هيئة المديرين في الشركة المدير العام محمود النجمي ان المشروع يمثل المرحلة الاولى من مشاريع الطاقة البديلة للشركة التي خصصت مليون و200 ألف دينار لتطوير مصادر الطاقة البديلة وتحقيق الأثر البيئي والوصول إلى انهائه كجزء من خدمة المجتمع المحلي. وأضاف ان الشركة وقعت عقدا مع شركة ترينا وهي الشركة الأولى في العالم لسنة 2014 في تصنيع الالواح الشمسية الكهربائية من أجل توليد 700 ميجا واط كهرباء بالسنة في المرحلة الثانية من مشاريع شركة الرام للاعتماد على الطاقة البديلة، ومن المنتظر ان يوفر المشروع تكلفته بعد تشغيله بأربعة سنوات. وقامت شركة الرام جنبا الى جنب مع الشركة الالمانية لتوفير الحلول لمشاريع الطاقة الشمسية والوكالة الالمانية للتعاون الدولي بتركيب 18 مجمع للطاقة الشمسية على سطح موقع الانتاج في مدينة سحاب، ما سيمكن الشركة من توفير 30 ألف لتر ديزل سنويا.

 

http://alarabalyawm.net/?p=433869

دعم الشركة للطلبة الواعدين

ضمن سياسات الشركة في دعم المجتمع المحلي وتوفير كوادر رائدة وناجحة في مجالات العمل ، فقد قامت الشركة بدعم مشروع بعض الطلبة من جامعة البلقاء التطبيقية وعملت على تسهيل العمل عن طريق توفير الادوات والمعدات بالاضافة الى دعم المهندسين الموجودين في الشركة ، وتميز المشروع بحصوله على المركز الاول بمشاريع التخرج المرتبطة بالصناعة، والتالي كتاب موجه من السادة المهندسين اصحاب المشروع الناجح والحاصل على المرتبة الاولى بدعم من الشركة

الى ادارة مجموعة الرام لصناعة الادوية المحترمين 

تحية طيبة وبعد 

اود ان اخبركم باسمي وباسم جميع اعضاء فريق العمل على مشروع

Data Acquisition

المنفذ لديكم بالمصنع

باننا قد حصلنا على المركز الأول على قسم الهندسة الكهربائية بمسابقة مشاريع التخرج المرتبطة بالصناعة وتحت اشراف نقابة المهندسين الاردنيين وغرفة صناعة عمان

لذلك نتقدم جميعا لكم بالشكر الجزيل لادراة مجموعة الرام وللمهندس ايمن المشرف على المشروع,لكل ما قدمتوه لنا من تسهيلات وكل ما قدمتوه من دعما لنا سواء معنويا او بالادوات ووقوفكم بجانبنا في مناقشة المشروع ، نحن نفخر اننا عملنا وتعاونا معا لنحقق هذه النتيجة الرائعة

ونتمنى في المستقبل ان نكمل ما بدئنا به ونعمل على تطوير المشروع تحت ظل ادارتكم

والسلام عليكم ورحمة الله

المهندس مراد عادل أبو فارس